التنبؤ بالإصابة بسرطان الكلى عبر تطوير اختبار الدم

التنبؤ بالإصابة بسرطان الكلى عبر تطوير اختبار الدم

نيو ترك بوست -

توصل  باحثون عن قدرة اختبار الدم المطور على اكتشاف جزىء ( 1-KIM)، والذى يظهر فى البول والدم ويشير إلى فرص الإصابة بسرطان الكلى، وهو موجود بصفة عامة فى مستويات منخفضة لدى الأصحاء.

واكتشف الباحثون فى مستشفى "بريجام" بالولايات المتحدة، ما إذا كان الاختبار يمكنه الكشف عن التركيزات المرتفعة من جزىء ( 1-KIM) بين المرضى الذين سيصابون بسرطان الكلى فى غضون 5 سنوات.

وأظهرت النتائج المتوصل إليها فاعلية الاختبار الجديد فى الكشف المبكر عن فرص الإصابة بين المشاركين فى الدراسة.


إقرا أيضاI لون البول هو دليل صحتك


وقالت الدكتورة فينكاتا سابيسيتى، أستاذ أمراض الكلى فى جامعة بريجهام، "إن الكشف المبكر عن سرطان الكلى يمكن أن ينقذ الحياة، مضيفة "يمكننا علاج سرطان الكلى عند اكتشافه فى مراحله المبكرة، حيث ترتفع معدلات الوفيات بين مرضى سرطان الكلى بمعدلات كبيرة"، وأكدت أن النتائج تشير إلى أنه مع مزيد من التحسينات يمكن تحديد جزىء (1-KIM) بين المرضى لمضاعفة فرص الشفاء.

 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com