اثنين من مطلقي النار على السفارة الأمريكية يعترفان أنهما "كانا مخمورين

اثنين من مطلقي النار على السفارة الأمريكية يعترفان أنهما "كانا مخمورين

نيو ترك بوست -

ذكرت مصادر أمنية تركية، اليوم الثلاثاء، إن اثنين من مطلقي النار على السفارة الأمريكية في أنقرة، زعما أثناء التحقيق أنهما "كانا مخمورين" قبيل إقدامهما على إطلاق النار أمس على مبنى السفارة.

وأكدت المصادر، أن الاستخبارات التركية توصلت إلى رقم لوحة السيارة التي أطلق منها النار على السفارة بعد التدقيق في مشاهد 200 كاميرا مراقبة.

وأوضحت المصادر ذاتها أن الشرطة التركية حققت مع 42 شخصا للكشف عن ملابسات القضية، قبل القبض على الموقوفين "أحمد جليك تان" و"عثمان غونداش".

كما أنه من المرتقب أن تحيل مديرية الأمن العام في أنقرة، المتهمين إلى النيابة العامة، بعد استكمال الإجراءات القانونية بحقهما.

الجدير بالذكر أن السفارة الأمريكية في أنقرة، تعرضت الأمس لإطلاق نار من سيارة، لم تسفر عن خسائر بشرية واقتصرت على بعض الأضرار المادية.

وأكد بيان صدر عن ولاية أنقرة، الإثنين، أن قوات الأمن ألقت القبض على شخصين اعترفا بتنفيذ حادثة إطلاق النار على السفارة الأمريكية.

وذكرت الولاية أن "الشرطة ضبطت مع الشخصين سيارة ومسدس عيار 9 ملم، استخدما في الحادث المذكور".

وكشف البيان أن "تحريات الشرطة أظهرت أن الشخصين المذكورين من أصحاب السوابق، ولديهما سجلًا جنائيًا حافلًا بالجرائم بدءًا من تعاطي المخدرات وصولًا إلى سرقة السيارات" .


اقرأ أيضاً|الكشف عن صور منفذي الهجوم على السفارة الأمريكية في أنقرة 


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com