رفض أمريكي قاطع للانتخابات المرتقبة للمتمردين شرقي أوكرانيا

رفض أمريكي قاطع للانتخابات المرتقبة للمتمردين شرقي أوكرانيا

نيو ترك بوست -

رفضت الولايات المتحدة، اليوم الخميس، خطة إجراء انتخابات في منطقة دونباس الواقعة تحت سيطرة المتمردين الموالين لروسيا، شرقي أوكرانيا.

جاء ذلك على لسان متحدثة الخارجية الأمريكية، هيذر نويرت، في تصريح صحفي، حول الانتخابات التي يعتزم المتمردون إجراءها في 11 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، في ما يسمى بـ"جمهوريتي دونيتسك ولوهانسك الشعبيتين".

وأكدت نويرت أن: "الولايات المتحدة تدين خطة إجراء انتخابات في ما يسمى بجمهوريتي دونيتسك ولوهانسك الشعبيتين".

وأضافت المتحدثة أنه "طالما بقيت هذه المناطق خاضعة لسيطرة الاتحاد الروسي، فلا يمكن تصوّر إجراء انتخابات حقيقية فيها".

وأوضحت أن إجراء انتخابات في منطقة دونباس يتعارض تماما مع التزامات روسيا في اتفاقية مينسك.

وكشفت أن روسيا تجاهلت النُظم والقواعد الدولية، عبر إجراء الانتخابات شرقي أوكرانيا.

وقالت نويرت إن: "ما يعرف بالجمهوريات الشعبية التي أسستها روسيا، لا يعترف بها الدستور الأوكراني".

الجدير بالذكر أنه في سبتمبر 2014 ،وقّعت كييف والانفصاليون، برعاية روسيا ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، اتفاقا بعاصمة روسيا البيضاء حمل اسمها، وعرف باتفاق "مينسك1"، قبل تطويره إلى اتفاق "مينسك 2" الموقع في فبراير/شباط 2015، يقضي بوقف إطلاق النار شرقي أوكرانيا وإقامة منطقة عازلة، وسحب الأسلحة الثقيلة. 

ولا تعترف أوكرانيا باستقلال المنطقة، وتتهم روسيا بدعم المتمردين فيها، كما لا تعترف باستفتاء أجري بمعزل عنها، منتصف مارس/آذار 2014، أعلنت روسيا بموجبه من طرف واحد ضم شبه جزيرة القرم، جنوبي أوكرانيا، إلى أراضيها. 

ويرفض المجتمع الدولي تدخلات روسيا في أوكرانيا، وتفرض عدة دول غربية، منذ ذلك الحين، عقوبات وضغوطًا على موسكو لدفعها إلى التراجع. 

تجدر الإشارة أن الاضطرابات بدأت في أوكرانيا إثر الإطاحة بالرئيس السابق فيكتور يانوكوفيتش، المقرب من موسكو، أواخر عام 2013. 


 اقرأ أيضاً|واشنطن تتوعد بخنق إيران واستهداف نفطها


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com