إسطنبول تستضيف منتدى الاقتصاد التركي الإفريقي الأسبوع المقبل

إسطنبول تستضيف منتدى الاقتصاد التركي الإفريقي الأسبوع المقبل

نيو ترك بوست -

تستضيف مدينة إسطنبول التركية، فعاليات منتدى الاقتصاد والأعمال التركي الإفريقي الثاني، الأسبوع المقبل، والذي يهدف إلى تعزيز سبل التعاون بين تركيا ودول القارة السمراء.

وقالت وزيرة التجارة التركية، روهصار بكجان، إن إسطنبول تستضيف الأسبوع المقبل، فعاليات منتدى الاقتصاد والأعمال التركي الإفريقي الثاني. وتطرقت الوزيرة، لافتة إلى إن بلادها أطلقت عام 2003، برنامج "استراتيجية إفريقيا" بهدف تعزيز العلاقات مع إفريقيا.

وأضافت بكجان، أن البرنامج المذكور ساهم في تأسيس علاقات التعاون مع الدول الإفريقية، وخاصة دول جنوب الصحراء الكبرى، وذلك في مجالات عديدة أبرزها الاقتصاد والزراعة والتعليم والدبلوماسية والأمن.

ولفتت بكجان إلى أن إسطنبول ستستضيف النسخة الثانية للفعالية، بعد عامين من تنظيم النسخة الأولى (في 2016)، ومن المنتظر أن تفتتح أعمال النسخة الثانية من المنتدى، الأربعاء المقبل، وتختتم باليوم التالي، وذلك ضمن جدول أعمال الحكومة التركية للمائة يوم الأولى من تاريخ إعلانها.

وينظم المنتدى مجلس العلاقات الاقتصادية الخارجية التركية (دييك)، بالتنسيق مع كل من وزارة التجارة بالبلاد، والاتحاد الإفريقي، و يهدف لنقل العلاقات الثنائية بين تركيا وبلدان القارة السمراء إلى مستويات أكثر تقدما، فضلا عن تعزيز الاستثمارات المتبادلة بين الطرفين.

وسيشارك الرئيس رجب طيب أردوغان، في افتتاح فعاليات المنتدى، كما أنه من المنتظر أن يشارك فيها أيضا الرئيس الإثيوبي مالاتو تيشومي ويرتو، كما سيحضر أكثر من 30 وزيرا ونائب وزير في دول إفريقية، فضلا عن مشاركة أكثر من ألفي رجل أعمال من نحو 40 دولة بالقارة السمراء.

وبخصوص الخطوط العريضة لجدول أعمال المنتدى، قالت بكجان إن المشاركين سيتناولون إمكانية إقامة علاقات تعاون اقتصادي جديدة، وسيتخلل المنتدىعقد اجتماعات بين الشركات والمصانع من كلا الطرفين التركي والإفريقي.

كما ستعقد ندوات على هامش المنتدى، تحت عناوين عديدة من قبيل "التجارة العادلة والحرة والمستدامة"، و"التجارة في إفريقيا وتمويل الاستثمارات"، و"التعاون بين تركيا وإفريقيا في مجالات الإنشاءات والبنى التحتية والطاقة".

وسيقدم ممثلون عن بلدان إفريقية شروحات لرجال الأعمال الأتراك، حول المشاريع القائمة في بلدانهم، فضلا عن تنظيم ندوات في مجالي المقاولات والبنوك التركية.

وأوضحت أن حجم التبادل التجاري بين تركيا وإفريقيا بلغ عام 2003، 5.4 مليارات دولار، قبل أن يسجل في 2017، قفزة نوعية بمعدل 280 بالمائة، ليصل إلى 20.6 مليارات دولار، فيما بلغ حجم الصادرات التركية إلى إفريقيا، العام الماضي، بحوالي 11.7 مليارات دولار، وبلغت الواردات الإفريقية إلى تركيا نحو 8.9 مليارات دولار.

كما بلغ حجم الاستثمارات التركية في عموم القارة الإفريقية ناهز 6 مليارات دولار، فيما تجاوز حجم مشاريع الإنشاءات التي أنجزتها الشركات التركية، بالفترة نفسها بالقارة السمراء، أكثر من 65 مليار دولار.

ووقّعت تركيا اتفاقيات تعاون تجاري واقتصادي مع 45 دولة إفريقية، فضلا عن توقيعها اتفاقيات لتحفيز الاستثمارات المتبادلة مع 29 بلدا بالقارة السمراء.

هذا وحقق قطاع المقاولات انتشارا كبيرا في إفريقيا، حيث يحتل المقاولون الأتراك الدور الأهم في مشاريع البنى التحتية والفوقية بالقارة، وأنجزت شركات المقاولات التركية نحو ألف و300 مشروعا في إفريقيا، بقيمة 65 مليار دولار، مشيرة إلى أن هذا الرقم يعادل نحو 20 بالمائة من إجمالي قيمة مشاريع الإنشاءات التركية في باقي أرجاء العالم.


اقرأ أيضاً| إسطنبول تستضيف مؤتمر السيارات العالمي 




-

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com