وزير الطاقة الأمريكي السابق يعلق عمله في السعودية بسبب اختفاء خاشقجي

وزير الطاقة الأمريكي السابق يعلق عمله في السعودية بسبب اختفاء خاشقجي

نيو ترك بوست -

علق وزير الطاقة الأمريكي السابق، إرنست مونيز عمله كمستشار استشاري بمشروع مدينة "نيوم" الاقتصادية السعودية بحسب بيان صادر عن موينز.

وجاء قرار مونيز هذا بسبب قضية الصحفي السعودي خاشقجي حيث قرر تعليق عمله لحين معرفة مزيد من المعلومات عن مصير الصحفي السعودي المختفي

ويعد موينز واحدًا من 18 شخصا يشرفون على مشروع نيوم الذي تبلغ تكلفته 500 مليار دولار

وقال موينز الذي كان يعمل في إدارة الرئيس الأمريكي، السابق، باراك أوباما في بيانه في ضوء الأحداث الجارية في هذه اللحظة، أُعلق عملي في مجلس إدارة مشروع نيوم السعودي"، مشيرًا إلى أن الاخبار انقطعت عن خاشقجي بعد دخوله مقر قنصلية بلاده بإسطنبول

يشار إلى أن مشروع نيوم هو منطقة خاصة سيتم بناؤها على أراضٍ سعودية وأردنية ومصرية بتكلفة 500 مليار دولار.

ومن المقرر أن يصبح المشروع وجهة سياحية حيوية جديدة على مستوى العالم وسيساهم المشروع في زيادة أعداد السائحين لمنطقة الشرق الأوسط.

وتمتد نيوم على مساحة 26.5 ألف كلم مربع، وتطل من الشمال والغرب على البحر الأحمر وخليج العقبة الأردني بطول 468 كلم، ويحيط بها من الشرق جبال بارتفاع 2500 متر.

وحول ردود الفعل الأمريكية حول قضية اختفاء الصحفي السعودي طالبت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي ، الرئيس، دونالد ترامب، بفتح تحقيق حول اختفاء الصحفي السعودي.

كما سبق وأعلن الرئيس الأمريكي عن قلقه إزاء المعلومات عن اختفاء الصخفي السعودي، مؤكدًا أنه يعتزم الاتصال بالمسؤولين السعوديين على أعلى مستوى لبحث القضية.

وكشفت مصادر إعلامية أن البيت الأبيض أكد أمس الأربعاء أن هناك مناقشات رفيعة المستوى بين مسئولين أمريكيين وولي لعهد السعودي الأمير محمد بن سلمان حول قضية خاشقجي.


اقرأ المزيد| صحيفة أمريكية : تكشف تورط ولي العهد السعودي باختفاء خاشقجي 


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com