أنقرة تؤكد مساندتها لبغداد في كافة القضايا من الأمن إلى الاقتصاد

أنقرة تؤكد مساندتها لبغداد في كافة القضايا من الأمن إلى الاقتصاد

نيو ترك بوست -

أجرى وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، اليوم الخميس، لقاء مع رئيس مجلس النواب العراقي (البرلمان) محمد الحلبوسي في العاصمة العراقية بغداد.

وقال جاويش أوغلو في اجتماعه مع الحلبوسي، إن تركيا تقف إلى جانب العراق في كافة القضايا ابتداء من الأمن وصولا إلى الاقتصاد.

وذكر الوزير التركي أن السبب الرئيسي لزيارته الحالية، "دعم الحفاظ على وحدة الصف العراقي"، معربا عن أمله في تأسيس حكومة عراقية تحتضن جميع أنباء شعبها.

وأضاف، "نعتقد أن البرلمان العراقي سيؤدي دورا هاما في مستقبل البلاد".

وبدوره قال رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، إن زيارة جاويش أوغلو إلى بلاده ستساهم في تعزيز علاقات البلدين.

في السياق ذاته دعا الحلبوسي، تركيا لتقديم دعمها في إعادة إعمار البنية التحتية لبلاده.

من جهة أخرى التقى جاويش أوغلو رئيس الجبهة التركمانية العراقية أرشد الصالحي، والنواب والسياسيين من المكوّن التركماني، في إطار زيارته إلى مجلس النواب العراقي.

والتقى الوزير التركي مع زعيم حزب القرار العراقي، والنائب السابق للرئيس العراقي أسامة النجيفي، وعادل عبد المهدي، المكلّف بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة،كما التقى مع عمار الحكيم رئيس تيار الحكمة الوطني.

ومن المقرر أن يلتقي جاويش أوغلو خلال الساعات القادمة مع الرئيس العراقي برهم صالح ورئيس الوزراء المنتهية ولايته، حيدر العبادي، ورئيس منظمة بدر هادي العامري، وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

وسيجري وزير الخارجية التركي زيارة إلى ضريح الصحابي علي بن أبي طالب في مدينة النجف.


اقرأ أيضاً|جاويش أغلو يتوجه إلى العراق غداً في زيارة رسمية 


 

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com