وزير دولة في الهند يستقيل من منصبه بعد اتهامه بالتحرش الجنسي

وزير دولة في الهند يستقيل من منصبه بعد اتهامه بالتحرش الجنسي

نيو ترك بوست -

قدم وزير الدولة للشؤون الخارجية في الهند اليوم الأربعاء، استقالته بعد ان اتهمته نحو عشرين امرأة بالتحرش الجنسي في إطار حركة " مي تو".

وقال الوزير ام جي أكبر في بيان له "بما أنني قررت اللجوء إلى العدالة عبر المحكمة بصفتي الشخصية، فإنني أرى أنه من المناسب التنحي عن منصبي ومواجهة الاتهامات الباطلة التي سيقت ضدي".

وكان أكبر وهو صحفي معروف اجه الأسبوع الماضي سيلاً من الاتهامات بعد أن اتهمته الصحافية بريا راماني "بسلوك غير لائق" عندما عملا معا ابان التسعينيات، الأمر الذي نفاه وقال إنه سيقاضيها بتهمة التشهير.

وبعد اتهامات راماني لأكبر أعلنت 20 امرأة أخرى استعدادهن للشهادة ضده.

وتصدرت حركة "مي تو" في الهند عناوين الصحف على مدار الأيام القليلة الماضية حيث تشارك النساء حسابات تتعلق بحالات تحرش مزعومة ارتكبها العديد من الرجال المتنفذين بينهم منتجو أفلام في بوليوود ومحررون صحافيون وممثلون.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com