كابادوكيا التركية تستقبل أكثر من 2 مليون سائح خلال 9 أشهر

كابادوكيا التركية تستقبل أكثر من 2 مليون سائح خلال 9 أشهر

نيو ترك بوست -

استقبلت منطقة "كبادوكيا" السياحية في ولاية نوشهير، وسط تركيا، مليونين و279 ألفًا و460 سائحًا خلال الأشهر الـ 9 الأولى من العام الحالي، ومن المتوقع أن يتجاوز هذا العدد مستوى الـ3 ملايين حتى نهاية 2018.

ومع إعلان عام 2019 "عام السياحة التركية" في كل من اليابان وروسيا، تستعد "كابادوكيا" ومنشآتها السياحية، لاستقبال السياح الروس واليابانيين في المواسم القادمة، للوصول إلى موسم سياحي ذهبي آخر العام القادم، عبر استضافة أكبر عدد ممكن من السياح الروس واليابانيين.

وخلال الموسم الماضي من العام الحالي، شهدت المنشآت السياحية والفنادق في "كبادوكيا" فعاليات وأنشطة واسعة في هذا المجال، نظراً لإعلان سنة 2018 "عام السياحة التركية" في الصين. 


اقرأ أيضاً| كابادوكيا التركية..وجهة الصينيين الأبرز لعام 2018 


وبهذا الصدد، يقول رئيس جمعية مديري الفنادق في كبادوكيا (كابتيد)، يعقوب دينلار، إن إعلان روسيا واليابان سنة 2019 "عام السياحة التركية"، يعد قرارًا هامًًا ومبشرًا بالنسبة للقطاع السياحي.

وأوضح دينلار أنهم يتوقعون ارتفاعًا كبيرًا في أعداد السياح الروس خلال العام القادم، في ظل استمرار  ارتفاع مؤشرات السياحة كما هو في العام الحالي.

وأشار إلى أن هبوط قيمة الروبل، يقلّص من عدد السياح الروس، إلا أنه في حال انتهاء وحل هذه المشكلة، فإنهم يتوقعون قدوم حوالي 7-8 ملايين روسي إلى تركيا.  

وتابع: "تعد روسيا من أكثر البلدان التي ترسل سياحاً إلى تركيا، إلا أن عدم وجود رحلات جوية بين ولايتي أنطاليا ونوشهر التركيتين، يحد من زيارة السياح الروس لمنطقة كبادوكيا".

وأعرب عن أمله أن يتم التعريف بكبادوكيا بشكل أفضل وأكثر في روسيا، وأن يتم تحسين شروط السفر إليها.

وبالنسبة للسياح اليابانيين، أوضح دينلار أن نسبة السياح اليابانيين القادمين إلى تركيا، انخفضت عقب الأزمة السورية في عام 2011، إلا أنها بدأت تعود لسابقتها هذا العام، لافتاً إلى أن العنصر الأهم بالنسبة لليابانيين، هو الأمن، إذ يفضلون السفر إلى البلدان الآمنة، وتركيا من بين الدول الأكثر أمناً حول العالم. 

وأضاف أن اليابانيين يولون منطقة "كبادوكيا" اهتمامًا خاصًا، و99 بالمئة من اليابانيين القادمين إلى تركيا، يزورون "كبادوكيا". 

من جانبه، قال كمال جينغيل، مدير أحد المنشآت السياحية في "كبادوكيا"، إنهم يتوقعون أن تشهد المنطقة كثافة سياحية كبيرة العام القادم، مؤكداً استعدادهم التام لسد الاحتياجات للأعداد المتزايدة من السياح في المرحلة المقبلة. 

وأشار إلى وجود 490 منشأة سياحية وفندق نوعي في "كبادوكيا"، تبلغ طاقتهم الاستيعابية في المجموع 29 ألف سرير، وسط تحضيرات لتطويرها بحيث تستوعب المزيد من السياح. 

وفي عام 2017، قام 120 ألف سائح تركي وأجنبي، برحلات استخدموا خلالها المناطيد في سماء مدينة كبادوكيا، لتحقق المدينة عائدات وصلت 18 مليون يورو. 

وتعد منطقة كابادوكيا من أهم المناطق السياحية في تركيا، وتشتهر بمناطيدها الحرارية التي تعتبر من أكثر الأنشطة جذباً للسيّاح خاصة في غورميه Göreme .

وتضم المنطقة العديد من المشاهد الجيولوجية والتاريخية والحضارية الفريدة من نوعهما مثل "موائد الشيطان" أو "مداخن الجنيات"، كما تحفل بالبيوت، والكنائس، التي نحتتها الشعوب القديمة في الصخر.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم إلى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي: https://bit.ly/2xBKWAk

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com