روسيا تهاجم أمريكا بشأن مواقفها إزاء معاهدة القضاء على الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى

روسيا تهاجم أمريكا بشأن مواقفها إزاء معاهدة القضاء على الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى

نيو ترك بوست -

هاجمت روسيا اليوم الاثنين، الولايات المتحدة الأمريكية إزاء مواقفها بخصوص معاهدة القضاء على الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى، معتبرة أنها تهدد الاستقرار والأمن العالميين.

وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف للصحفيين: "قال بوتين مرارا وتكرارا أن الولايات المتحدة تقوم بإجراءات من شأنها طمس أحكام هذه المعاهدة".

واعتبر بيسكوف، أن "هذا يشكل انتهاكا لأحكام المعاهدة، وبشكل مناسب، أشار بوتين دائما أن هدم هذه الوثيقة سوف يضر بالأمن والاستقرار في العالم".

وأضاف المتحدث، أن "القضايا الإشكالية لا تزال قائمة حول المعاهدة، على سبيل المثال، أن العديد من البلدان في آسيا ومناطق أخرى تقوم بتطوير أنظمة مماثلة يمكن اعتبارها صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى".

وأردف "مع ذلك تبقى روسيا والولايات المتحدة الدولتين الرئيسيتين المسؤولتين عن الاستقرار والأمن العالميين".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال، إن الولايات المتحدة "لا تنوي الامتثال لمعاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى عندما تنتهكها موسكو، وسوف تنسحب من المعاهدة"، لافتا إلى أن واشنطن "ستطور أسلحة".

وأعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في وقت سابق اليوم، أن روسيا "مستعدة لتمديد معاهدة ستارت الخاصة بالصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى مع الولايات المتحدة".

وقال لافروف: "نحن مستعدون للحوار مع واشنطن بشأن هذه المسألة وسنقوم بما يلزم لذلك، خصوصا مع وصول بولتون إلى موسكو حيث سيتسنى لنا الحديث عن ذلك".

وأضاف لافروف، أن "معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى تنص في حد ذاتها على الإجراءات التي تفترض إمكانية الانسحاب من هذه الاتفاقية. لكن هذه الإجراءات لم تطلقها الولايات المتحدة بعد".

وأكد الوزير الروسي، أن بلاده "ستحدد موقفها من الاتفاقية بعد حصولها على معلومات رسمية من واشنطن".

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com