المعجب وفيدان يتوجهان إلى القنصلية السعودية في إسطنبول

المعجب وفيدان يتوجهان إلى القنصلية السعودية في إسطنبول

نيو ترك بوست -

بعد مغادرتهما القصر العدلي في إسطنبول توجه النائب العام السعودي سعود المعجب والنائب العام لإسطنبول عرفان فيدان، اليوم الثلاثاء، إلى مقر القنصلية السعودية .

جاء ذلك في إطار التحقيق حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

في السياق ذاته عقد المعجب والوفد المرافق له لقاءً ثانيًا مع فيدان في مكتب الأخير بالقصر العدلي في منطقة جاغلايان بإسطنبول، استغرق قرابة الساعة، قبل المغادرة والتوجه إلى القنصلية السعودية .

وتواصل وسائل الإعلام المحلية والأجنبية متابعة التطورات المتعلقة بقضية خاشقجي من أمام القنصلية السعودية.

واليوم، وصل المعجب، إلى القصر العدلي، من أجل عقد لقائه الثاني مع فيدان، في إطار التحقيق حول مقتل خاشقجي.

ووصل المعجب يوم أمس الاثنين إلى مطار أتاتورك بمدينة إسطنبول، على متن طائرة خاصة، ليعقد لقاءه الأول مع النائب التركي بعد بضع ساعات من وصوله.

وأقرت الرياض بمقتل خاشقجي داخل قنصليتها، بعد صمت دام 18 يومًا إثر ما قالت إنه "شجار"، وأعلنت توقيف 18 سعوديًا للتحقيق معهم، بينما لم تكشف عن مكان الجثة.

وقوبلت هذه الرواية بتشكيك واسع، وتناقضت مع روايات سعودية غير رسمية، تحدثت إحداهما عن أن "فريقا من 15 سعوديًا، تم إرسالهم للقاء خاشقجي وتخديره وخطفه، قبل أن يقتلوه بالخنق في شجار عندما قاوم".

وأفاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بوجود "الكثير من الخداع والأكاذيب" من طرف السعوديين في قضية خاشقجي، تعليقا على تعدد الروايات التي تصدر من السعودية حول الواقعة.

وأعلنت النيابة العامة السعودية، الخميس الماضي، أنها تلقت "معلومات" من الجانب التركي تفيد بأن المشتبه بهم قتلوا خاشقجي "بنية مسبقة".


اقرأ أيضاً|المعجب يلتقي النائب العام التركي لمدينة إسطنبول للمرة الثانية 


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com