جاويش أوغلو: سنكون أول المتدخلين إذا ما خالف الإرهابيون اتفاق سوتشي

جاويش أوغلو: سنكون أول المتدخلين إذا ما خالف الإرهابيون اتفاق سوتشي

نيو ترك بوست -

أكد وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، اليوم الثلاثاء، أن بلاده ستكون أول المتدخلين إذا ما خالف الإرهابيون في محافظة إدلب السورية، اتفاق سوتشي، لافتاً إلى دعم بلاده لوحدة الأراضي السورية والتسوية السلمية للأزمة.

وشدد جاويش أوغلو في مؤتمر صحفي ثلاثي مع نظيريه الأذري ألمار محمد ياروف والإيراني جواد ظريف، على دعم بلاده وبقوة وحدة الأراضي السورية وإيجاد حل سياسي للأزمة القائمة فيها، وتؤكد في الوقت ذاته استمرارها في مكافحة الإرهابيين.

وأشار في المؤتمر الذي أعقب الاجتماع السادس لوزراء خارجية تركيا وإيران وأذربيجان، بمدينة إسطنبول.إلى أهمية التعاون بين الدول لتحقيق الاستقرار والأمان في منطقة الشرق الأوسط، مبيناً أنه لا يوجد مشاكل كبيرة في إدلب حالياً.

ولفت إلى التزام إيران ودعمها لاتفاقية سوتشي المبرمة بين تركيا وروسيا، وأن طهران لديها مساهمات كبيرة في إنجاح مسار أستانة واتفاقية سوتشي.

وحول الاجتماع السادس لوزراء خارجية تركيا وأذربيجان وإيران، قال الوزير التركي، إن الوزراء تناولوا في الاجتماع سبل تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين بلدانهم، إلى جانب المسائل الاقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وأوضح أن "عدد سكان الدول الثلاثة نحو 170 مليون نسمة، والتبادل التجاري القائم بين أنقرة وباكو وطهران نحو 10 مليار و650 مليون دولار، وهذا الرقم لا يعكس الإمكانات المتوفرة لدينا". 

ووفق جاويش أوغلو، فإن الوزراء الثلاثة تباحثوا العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران وانعكاساتها على المنطقة خلال الفترة القادمة.
 


اقرأ أيضاً| إدلب والتسوية السياسية للأزمة السورية على طاولة قمة رباعية بإسطنبول 



 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com