تركيا وإيران وأذربيجان تعتمد العملات المحلية في التبادلات التجارية

تركيا وإيران وأذربيجان تعتمد العملات المحلية في التبادلات التجارية

نيو ترك بوست -

قررت كل من تركيا وإيران وأذربيجان إجراء تعاملاتهم التجارية المشتركة بينها بالعملات المحلية، الأمر الذي من شأنه حماية العلاقات الاقتصادية بين تلك البلدان من التدخلات الخارجية.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، في كلمة له اليوم الثلاثاء، خلال الاجتماع السادس لوزراء خارجية تركيا وأذربيجان وإيران المنعقد بمدينة إسطنبول، إن "التعاون بين تركيا وأذربيجان وإيران مهم للمنطقة، واتفقنا على التجارة بعملاتنا المحلية".

وأوضح أن الاتفاق من شأنه أن يحمي العلاقات الاقتصادية للبلدان الثلاثة ضد التدخلات الخارجية، مشيراً إلى وجود شراكة نابعة عن التاريخ والثقافة والدين بين الدول الثلاثة.

وشدد ظريف على أهمية تطور الدول الثلاثة من أجل رفع مستوى المعيشة لشعوبها والمنطقة على حد سواء.

ونوه ظريف بوجود إمكانات متنوعة للبلدان الثلاثة، قائلًا: " نمتلك إمكانات تعاون مشتركة في مجالات الطاقة والنقل، والعلوم والتكنولوجيا

مؤكدًا ضرورة تطوير التعاون بينها في مجالات الطاقة والعبور (ترانزيت) والعلوم والتكنولوجيا، وعلينا تطوير التعاون في تلك المجالات".

ولفت إلى أهمية انعكاس التعاون في مجالات العلوم والتكنولوجيا بين الدول الثلاثة على القطاع الخاص.

وأسست البلدان الثلاثة هيئة تقنية من البلدان الثلاثة، ستجتمع من أجل وضع مخطط للأعوام الثلاثة المقبلة، وسيكون الاجتماع المقبل في إيران.

وحول العقوبات الأمريكية ضد بلاده، أعرب ظريف عن شكره لنظيريه التركي تشاووش أوغلو والأذري إلمار محمد ياروف، إزاء مواقفهما بهذا الصدد.

كان الوزراء الثلاثة قد بحثوا العقوبات الأمريكية المفروضة على إيران وانعكاساتها على المنطقة خلال الفترة القادمة، وسبل تعزيز العلاقات التجارية والاقتصادية بين بلدانهم، إلى جانب المسائل الاقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وحول انسحاب الولايات المتحدة الأمريكية من الاتفاق النووي، اعتبر وزير الخارجية الإيراني أن ذلك يأتي ضد العديد من الدول وغير متعلق بإيران والولايات المتحدة فقط. 

وعلى صعيد آخر، أشار ظريف إلى أن الدول الثلاثة تمتلك إرادة ونظرة مشتركة بخصوص إحلال السلام والاستقرار، مضيفًا: "مشاكل فلسطين واليمن وسوريا الحاصلة في منطقتنا تعد مشاكلنا، وإن شاء الله يتم الوصول لحل سلمي لتلك المشاكل".

الجدير بالذكر أن عدد سكان الدول الثلاثة نحو 170 مليون نسمة، والتبادل التجاري القائم بين أنقرة وباكو وطهران نحو 10 مليار و650 مليون دولار، وهذا ما لا يعكس الإمكانات المتوفرة لدى الأطراف الثلاثة وفق ما يؤكدة المسؤولين.
 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com