صورة لطفل سوري تحرك المنظمات التركية وتغيّر مصيره

صورة لطفل سوري تحرك المنظمات التركية وتغيّر مصيره

نيو ترك بوست -

تداولت منابر إعلامية تركية صورة طفل سوري يجر خلفة عربة صغيرة وعليها كيس لجمع القطع البلاستيكية والخردوات وهو ينظر بعين الطفولة على طلاب مدرسة إبتدائية وذلك في مدينة ريزه شمال تركيا.

نظرات الطفل البريئة دفعت مواطن تركي لأخذ صور للطفل السوري وهو يحدق إلى طلاب المدرسة الابتدائية في مدرسة ريشاديا دوغشاي بالمدينة المطلة على البحر الأسود، حين كان الطلاب متواجدين في باحة لدخول إلى فصولهم في الصباح.

وقد لاحظ مواطن تركي نظرات الطفل الصغير الذي كان يحدق في زملاء عمره وقام بنشر الصور على حسابه في الفيسبوك لتجتاح خلال وقت قصير شبكات التواصل الإجتماعي.
من جهتها أفاد موقع  تركيا بالعربي حسب مصدر خاص أن الصورة وصلت إلى منظمات إجتماعية وقامت على الفور بالتحرك وأعادت الطفل بالتنسيق مع وزارة التربية التركية إلى المدرسة والتي تكفلت بتكاليف دراسة الطفل.


إقرا أيضاI سوري يفقد حياته بطريقة مؤسفة في انطاكيا التركية


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com