لأول مرة: فرنسا تصدر مذكرات توقيف بحق ثلاثة مسؤولين سوريين

لأول مرة: فرنسا تصدر مذكرات توقيف بحق ثلاثة مسؤولين سوريين

نيو ترك بوست -

كشفت صحيفة "لوموند" الفرنسية اليوم الاثنين، أن محكمة فرنسية أصدرت منذ أيام مذكرات توقيف دولية بحق ثلاث شخصيات سورية محسوبة على حكومة النظام السوري بتهمة التورط في تعذيب سجناء.

وذكرت الصحيفة التي قالت إنها حصلت على معلومات حصرية، أن السلطات الفرنسية "أصدرت ولأول مرة منذ بدء الحرب في سوريا عام 2011 مذكرات توقيف دولية بحق ثلاثة مسؤولين رفيعي المستوى في جهاز المخابرات السورية".

وأوضحت أن مذكرات التوقيف "تم إصدارها من قبل قاضي تحقيق فرنسي وفقا لتعليمات النيابة العامة بتهمة التورط بأعمال تعذيب، التورط بالإخفاء القسري، والتورط بجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب".

ونشرت الصحيفة على صفحتها صورة لمدير مكتب الأمن القومي في النظام السوري علي مملوك قائلة، أنه من بين الشخصيات الثلاثة التي تم إصدار مذكرة التوقيف بحقها.

وأشارت إلى أن هذا القرار "الذي لا سابقة له في فرنسا يأتي ضمن إطار التحقيق القضائي الذي تم فتحه شهر تشرين الأول/أكتوبر عام 2016 ضمن تحقيق حول التورط بأعمال تعذيب والتورط بالإخفاء القصري والتورط بجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب.

وحصلت الصحيفة على معلوماتها، بحسب ما ذكرت، من مصادر قضائية عبر ملف الشاهد السوري "قيصر"، وهو الاسم الوهمي الذي أعطي لأحد مصوري الشرطة العسكرية السورية الذي فر من سوريا شهر تموز/يوليو عام 2013 قبل أن ينقل معه حوالي 50 ألف صورة تثبت قيام النظام السوري بعمليات قتل وتعذيب.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com