أردوغان ينتقد اجتماع زعيم "الشعب الجمهوري" بأعداء تركيا

أردوغان ينتقد اجتماع زعيم "الشعب الجمهوري" بأعداء تركيا

نيو ترك بوست -

انتقد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، زعيم حزب "الشعب الجمهوري" المعارض كمال قليجدار أوغلو، بسبب اجتماعه بشخصيات ألمانية كرست حياتها السياسية لمعاداة تركيا وتُعرف بقربها من المنظمات الإرهابية ومناصرتها لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية.

وقال أردوغان في كلمة ألقاها، اليوم الخميس، في المقر الرئيسي لحزب العدالة والتنمية بالعاصمة أنقرة، إن قليجدار أوغلو يلتقط أنفاسه دائما في ألمانيا كلما جرت انتخابات في تركيا، وقد أجرى لقاءات جميعها مغلق تقريبا، وهو ما يجعلها "جولة غريبة".

وأشار إلى أن قليجدار أوغلو شارك في ندوة مغلقة مع صحفيين ألمان وأعضاء من حزبه في برلين، وإن من بين المشاركين في الندوة شخصية تُعرف بأنها متحدثة باسم منظمة "غولن" الإرهابية في ألمانيا، إلى جانب مناصرين 

وأضاف، أن تلك الشخصيات التي التقط معها قليجدار أوغلو الصور، كانت قد تحدثت على منبر المجلس الاتحادي الألماني رافعة راية التنظيمات الإرهابية، ومنها نائبة من أصل تركي تُعرف بسعيها الشديد لإخراج "بي كا كا" من قائمة الإرهاب في ألمانيا.

وأكد أردوغان أن تلك النائبة -لم يذكر اسمها- تتصدر جميع الاجتماعات الداعمة لامتدادات "بي كا كا" في ألمانيا، و تعد من بين المناصرين المتعصبين للمنظمة الإرهابية، إلى درجة أنها رفعت راية "ي ب ك" الامتداد السوري للمنظمة، في البرلمان الألماني.

وحول "تحالف الشعب" القائم بين حزبي "العدالة والتنمية" و"الحركة القومية"، أشار أردوغان إلى أنهم سيواصلون العمل خلال المرحلة القادمة دون الإضرار بهذا التحالف، لافتاً إلى وجود تعاون بين الحزبين على مستوى الرؤساء والأعضاء كذلك.


اقرأ أيضاً| الإعلان عن أسماء 14 مرشحًا لبلديات الولايات في المحليات القادمة 


ودعا أردوغان أعضاء حزبه إلى التضامن والالتزام بالقرارات الصادرة، محذراً إياهم من القيام بتصرفات تلحق الضرر بـ"تحالف الشعب"، الذي شكله الحزبان في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي جرت في 24 يونيو/حزيران الماضي. 

هذا وتطرق الرئيس التركي إلى زيارته الأخيرة للقارة اللاتينية الأسبوع الماضي، و التي تجول خلالها في 3 دول، وأوضح أنه تناول العديد من القضايا خلال الزيارة على هامش قمة زعماء مجموعة العشرين التي انعقدت في الأرجنتين.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com