سفير إيطاليا بالسودان ينظم إلى المحتجين ويردد أغاني سودانية

سفير إيطاليا بالسودان ينظم إلى المحتجين ويردد أغاني سودانية

الخرطوم - نيوترك بوست 

ظهر السفير الإيطالي بالسودان  فابريزيو لوبيسا  داخل ساحة الاعتصام بالخرطوم وهو يردد أغاني سودانية مع المحتجين.

ونشرت السفارة الإيطالية بالخرطوم على حسابها في تويتر فيديو قصيرا  ، حيث ردد السفير أغنية "أنا سوداني" مع إيقاعات الموسيقى وهو يصفق بيديه متفاعلًا مع الشباب السوداني أثناء الغناء.
ويرى السفير لوبيسا أن علاقات السودان وإيطاليا تعود إلى عصر مملكة كوش والإمبراطورية الرومانية، حيث تم تبادل المبعوثين والسفراء من ذلك العصر القديم ما قبل الميلاد بـ350 سنة.

وليست  المرة الأولى التي يظهر فيها السفير الإيطالي فابريزيو لوبيسا وسط المجتمع السوداني وهو يحتفي بالطقوس والعادات والثقافة السودانية، حيث سبق للسفير أن نشر صورة له مع ابنه وهما يرتديان الزي الشعبي السوداني على حسابه في تويتر في يونيو الماضي، وعبر عن سعادته بأن ذلك كان لطيفا معه.

كما سبق أن صرح بأن الأثر الإيطالي موجود في عمارة السودان إلى اليوم في المعابد والمباني القديمة، في مناطق مروي والمصورات، وأن الأسماء الرومانية أيضا قائمة.
وقد درج عدد من السفراء الأجانب على الاندماج في طقوس الحياة السودانية مثل المشاركة في المناسبات الاجتماعية لاسيما في رمضان، حيث تقوم هيئات دبلوماسية بتوزيع مواد غذائية لموائد الإفطار كما درجت السفارة الأميركية بالخرطوم.


إقرا أيضاI تركيا تنفي إلغاء اتفاقية مع السودان حول جزيرة سواكن


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com