تركي يضرب إبنه حتى الموت بواسطة مكنسة كهربائية في هاتاي

تركي يضرب إبنه حتى الموت بواسطة مكنسة كهربائية في هاتاي

ترجمة نيوترك بوست

أقدم الشاب التركي محمد علي يلماز على قتل إبنه الذي يبلغ من العمر 6 سنوات في منطقة اسكندرون بمدينة هاتاي التركية.

وكان يلماز يضرب طفله بواسطة مكنسة كهربائية تحتوي على أنابيب حديدية مما تسبب له بأضرار صحية كبيرة فقد على إثرها الوعي وجرى نقله على إثرها إلى المستشفى وتوفي هناك بعد نحو أربعة أيام.

ووجهت النيابة العامة إلى يلماز تهمة القتل المشدد، وطالبت بإنزال عقوبة السجن مدى الحياة بحقه.

وكان محمد يلماز الذي طلق زوجته عام 2012 إدعى أثناء وصوله إلى المستشفى مع طفله أنه سقط على السلم، إلا أن الأطباء لم يصدقوا الرواية وأبلغوا الشرطة التي بدورها اعتقلت الأب.

وفي استجواب الشرطه له قال إنه صفع إبنه في حالة غضب لعدم قيامه بواجباته،  وعندما ضغطت الشرطة عليه أقر واعترف انه ضرب الطفل لعدة دقائق باستخدام الأنابيب الحديدية لمكنسة كهربائية.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com