التعليم التركية تطلق حملة ضد ألعاب الانتحار عبر الإنترنت

التعليم التركية تطلق حملة ضد ألعاب الانتحار عبر الإنترنت

ترجمة نيو ترك بوست

أطلقت وزارة التعليم التركية حملة توعية ضد ألعاب الانتحار عبر الإنترنت مثل "الحوت الأزرق" و"مومو" الخطيرتين.

وخلال العام الدراسي 2017-2018، قامت الوزارة بتدريب 842 ألف و399 مدرس و57 ألف و399 مدير مدرسة وقرابة 8 ملايين طالب، على الحذر من مخاطر ألعاب التحدي الانتحارية، كما صرّح بذلك وزير التعليم ضياء سلجوق في إجابة على سؤال مقدم من أحد النواب في البرلمان التركي.

كان السؤال البرلماني عما إذا كانت السلطات التركية قد اتخذت أية احتياطات ضد ألعاب الانتحار عبر الإنترنت، والتي يمكن أن تصبح مسببة للإدمان، وهي حقيقة اعترفت بها منظمة الصحة العالمية.

وأجاب وزير التعليم بالقول: "في سياق مكافحة الإدمان، كعمل وقائي، تم إطلاق برنامج للتدريب على مكافحة إدمان الألعاب بالتنسيق بين وزارة التعليم وجمعية الهلال الأخضر التركي.

وأضاف أنه من خلال البرنامج، من المتصور أن يحصل الطلاب وأولياء الأمور والمدرسون على معلومات وقائية وتوعوية ضد كل أنواع الإدمان، متابعًا أن التدريبات تهدف إلى منع الإدمان عن طريق إعلام الطلاب وأولياء الأمور والمدرسين في مجالات استهلاك التبغ، الكحول، المخدرات، إدمان التكنولوجيا والحياة الصحية".

وانتشرت عبر مواقع الانترنت العديد من الألعاب الخطرة مثل "الحوت الأزرق" و"مومو"، والتي تشجع الأطفال على إيذاء أنفسهم وحتى الانتحار من خلال تحديد "المهام" وإرسال الصور الفوتوغرافية المزعجة والصور البيانية.

وتم الإبلاغ عن مزاعم انتحار مرتبطة بهاتين اللعبتين في جميع أنحاء العالم.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com