خطر معالجة الحروق بمعجون الأسنان

خطر معالجة الحروق بمعجون الأسنان

متابعة نيوترك بوست

أثبت طيب ماليزي خطر معالجة الحروق بمعجون الأسنان وذلك بعد أن نشر صورة امرأة وضعت معجون الأسنان، بعد إصابتها بحروق، فتعرضت يدها لمضاعفات خطيرة، وأصبحت منتفخة بشكل كبير، وتطورت حالتها إلى تعفن وتهيج.

وعقب نشره للصورة قال الطبيب، كامارول عارفين إن المكونات التي يضمها معجون الأسنان لا تساعد على تهدئة الألم، حتى وإن كان اللجوء إلى هذا المنتج أمرا شائعا في كثير من بلدان العالم ، ناصحاً بعدم استخدام معجون الأسنان بشكل نهائي.

وأكد أن هناك الكثير من الناس تلجأ لعلاج الحروق باستخدام أشياء غريبة فهناك بعض الحالات تأتي إلى المستشفى وقد استخدمت لأجل علاج الحروق البيض والطحين والزيت.

من جانبها أشارت صحيفة "صن" البريطانية، إلى أن الشخص الذي يصاب بحروق عليه أن يلجأ إلى ماء بارد تتراوح حرارته بين 15 و20 درجة، حتى يخفف الألم.

في حين على المصاب بحرق من الدرجتين الثانية والثالثة أن يقصد المستشفى لأجل العلاج بناء على توجيهات الطبيب.

ونصح الطبيب الماليزي الأشخاص الذين يتعرضون لحروق بعدم إزالة الطفح الذي يكبر فوق الجلد، لأن ذلك قد يؤدي إلى مضاعفات غير مرغوب فيها.

ويوصي الأطباء، من يتعرضون لحريق، بأن يسارعوا إلى إزالة كل ثوب أو إكسسوار محيط بالمنطقة المصابة.


اقرأ المزيد|  كيف تعالج الحروق من الدرجة الأولى والثانية


 

نيو تورك بوست

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com