أردوغان: قريبون جدًا من تحقيق فائض في الحساب الجاري

أردوغان: قريبون جدًا من تحقيق فائض في الحساب الجاري

ترجمة نيو ترك بوست

أكد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أن بلاده "قريبة جدًا" من الانتقال إلى بلد به عجز في الحساب الجاري، إلى بلد به فائض.

وأفاد أردوغان في كلمة له أمام جمعية المصدرين الأتراك في إسطنبول، الأحد، أن صادرات تركيا ارتفعت إلى 171.4 مليار دولار في أيار/ مايو الماضي، وهو أمر إيجابي لكنه لا يزال قصيرًا.

وشدد على ضرورة أن يتجاوز هذا الرقم 200 مليار دولار.

ووصف الرئيس التركي الفوائد التي تعود على المصدرين الأتراك في إعفائهم من الضرائب على مشتريات العملات الأجنبية.

وقال: "لن يدفع المصدرون ضريبة الصرف عند شراء العملات الأجنبية".

ويوم الجمعة، أفادت بيانات رسمية، أن عجز الحساب الجاري السنوي في تركيا بلغ في إبريل/ نيسان الماضي 8 مليارات و634 مليون دولار، وهو أقل مستوى يصل إليه منذ يناير/ كانون ثاني 2004.

ووفقا لبيانات البنك المركزي التركي، الجمعة، تراجع عجز الحساب الجاري بشكل مستمر خلال الأشهر الـ 11 الأخيرة، في إطار الإجراءات التي تتخذها الإدارة الاقتصادية.

وفي شهر إبريل/ نيسان الماضي، بلغ عجز الحساب الجاري الشهري مليارا و334 مليون دولار، في حين بلغ العجز السنوي في ذلك الشهر 8 مليار و634 مليون دولار.

ويتوقع الاقتصاديون أن يستمر عجز الحساب الجاري في الانخفاض في مايو/ آيار، وأن يصل العجز السنوي إلى ما دون 4 مليارات دولار.

كان وزير الخزانة والمالية بيرت البيرق رحب في وقت سابق بأحدث الأرقام التجارية، قائلاً: "إن شاء الله ، ستنشر تركيا فائضًا في الحساب الجاري في يونيو".

وكتب البيرق على تويتر في 3 يونيو: "سوف نعزز نموذجنا الاقتصادي القائم على الإنتاج والتصدير بخطوات في كل مجال ونضع مسألة الحساب الجاري خارج جدول أعمالنا".

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com