أردوغان يتوعد قتلة خاشقجي والأمم المتحدة تشيد بتعاون تركيا

أردوغان يتوعد قتلة خاشقجي والأمم المتحدة تشيد بتعاون تركيا

إسطنبول-نيو ترك بوست

توعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، المتورطين في جريمة قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في مدينة إسطنبول نهاية العام الماضي، بأنهم "سيدفعون الثمن".

جاء ذلك في كلمة له بمدينة إسطنبول، الأربعاء، أوضح فيها أن الأمم المتحدة أعلنت تقريرها حول جريمة خاشقجي، وذكرت فيه أن سعوديين متورطون فيها.

ولفت إلى أن الأمم المتحدة أكدت أن الموقف السعودي حيال تركيا خاطئ.

وأضاف "الآن، أولئك سيدفعون الثمن وسيحاسبون".

من جانبها، امتدحت مفوضية الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان، جهود الحكومة التركية بشأن مجريات التحقيق في كشف جريمة مقتل الصحفي خاشقجي في قنصلية بلاده بمدينة إسطنبول.

جاء ذلك في بيان صادر عن المفوضية مساء الأربعاء تعليقًا على التقرير الذي أعدته المقررة الأممية أغنيس كالامارد، حول جريمة خاشقجي.

وقال البيان: "ممتون للحكومة التركية، إزاء التعاون وحسن النية الذي أظهرته حيال التحقيقات في الجريمة".

وأضاف البيان: "جريمة خاشقجي نتيجة لتنسيق شامل وتخطيط مفصل يتضمن موارد بشرية ومالية خطيرة، تم تدقيقها وتخطيطها والمصادقة عليها من قبل مسؤولين رفيعي المستوى، وارتكبت عمدًا".

وفي وقت سابق الأربعاء، نشرت المفوضية تقرير المقررة الأممية أغنيس كالامارد، المكون من 101 صفحة، الذي حمّل السعودية مسؤولية قتل خاشقجي عمدًا.

وأشار إلى أن العقوبات المتعلقة بمقتل خاشقجي يجب أن تشمل ولي العهد السعودي وممتلكاته الشخصية في الخارج.

كما دعا التقرير الحكومة السعودية إلى الاعتذار من أسرة خاشقجي، أمام الرأي العام، ودفع تعويضات للعائلة.

وأثار اغتيال الصحفي خاشقجي في تشرين الأول/ أكتوبر 2018 داخل قنصلية بلاده في إسطنبول على يد فريق أتى من الرياض، انتقادات كثيرة حول العالم، وطالبت الحكومة التركية من سلطات الرياض الإسراع في محاكمة القتلة.

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com