فرص تعليمية لـ4 آلاف طفل مسلم في ميانمار يوفرها وقف الديانة التركي

تم النشر: 06/06/2017 - الساعة: 00:21 بتوقيت اسطنبول
نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

دعماً لأطفال المسلمين في ميانمار قدم وقف الديانة التركي، فرصة تلقي التعليم لـ 4 آلاف طفل من أراكان، يعيشون مع ذويهم في مدينة كراتشي الباكستانية، بعد هروبهم من القمع في ميانمار.
من جانبه قال المسؤول عن مشاريع الوقف في باكستان أحمد قاندمير، ، إن الوقف بدأ مشروع “زكاء الله” للمنح والدورات التعليمية عام 2015، من أجل تعليم أطفال أراكان الذين يقطنون في منطقتي كورنكي وملير بمدينة كراتشي.
وضم المشروع  25 فصلاً دراسياً لدى افتتاحه، وصل عددهم حالياً إلى 100 فصل دراسي يدرس فيهم 4 آلاف طالب على حسب قاندمير
وتأتي هذه الخطوة كمساعدة لأهالي  أراكان فهم لا يستطيعون الاستفادة من الخدمات التي تقدمها الدولة لأنهم لا يحملون الجنسية، وبالتالي يعمل الوقف على دعمهم وتوفير الخدمات المختلفة لهم باستخدام أموال التبرعات التي تصله.
حدير بالذكر أن يدرس الأطفال في الفصول الدراسية المذكورة اللغتين الأوردية والإنجليزية، والرياضيات، والثقافة الدينية، والقرآن الكريم.
من جانبه قال مدير منظمة The NGO World التي تساهم مع وقف الديانة التركي في إدارة المشروع، مظفر إقبال، إن المشروع الذي دشنه الوقف أدى إلى تمكن عائلات أراكان من إرسال أطفالها الى المدارس، مؤكداً على الأهمية الكبيرة لما يقوم به الوقف وتركيا.
وأعرب عن أمله في أن يتمكن معظم الأطفال الذين يتعلمون ضمن المشروع، في استكمال دراستهم مستقبلا في تركيا.

في حال اعجبك الموضوع اضغط اعجبني

الأوسمة

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 05/02/2018 - 14:33

     مصيرٌ مجهول تنتظره لغةُ الضاد على ألسنةِ الوافدين الجُدُد ، من أبناء العربيّة ، الذين استقرّت بهم السّبُل في أصقاع القارة الأوروبية ، و وجدوا أنفسهم مضطرّين إلى الانشغال باللغة الجديدة كي يتسنّى لهم الاندماج في المجتمع الجديد
  • 31/01/2018 - 15:56

    عصفت بدول الخليج قبل وأثناء وبعد الحرب باليمن عدة عوامل جعلت من دول الخليج التي كانت قبلة الاستثمار العالمي محط قلق بالغ لدى دول العالم ، وانتقل الواقع تدريجياً ليسبب القلق للمواطن الخليجي الذي بات يعيش كل المتناقضات التي لم تكن تخطر بباله في وقت واحد
اخترنا لكم
  • 17/02/2018 - 20:21

    لقيت طفلة روسية اليوم السبت مصرعها إثر تجمدها في البرد عقب نسيان معلموها إرجاعها لقاعة الحضانة بعد مضي وقت الاستراحة واللعب خارج جدران القاعات.
FreeCurrencyRates.com