النفط....إلي أين ؟

النفط....إلي أين ؟

نيو ترك بوست -

تبدو الأزمات لا تقف علي حدود البورصات والذهب فالنفط يسجل أيضا خسائر حادة متأثرة بدلائل واسعة الاستمرار تخمة معروض الوقود، رغم الجهود المبذولة من منظمة الأوبك لتقليص الفجوة بين العرض والطلب في الأسواق

وبحلول الساعة 08:20 بتوقيت غرينتش تراجع خام القياس العالمي مزيج برنت 20 سنتا إلى 47.66 دولار للبرميل، منخفضا نحو 12 في المئة عن مستواه عند الفتح يوم 25 مايو، حين اتفقت أوبك مع بعض المنتجين المستقلين على تمديد خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا حتى نهاية مارس 2018.

غير أن الأسواق العالمية ما زالت متخمة بالنفط.

وقال تاماس فارجا المحلل لدى بي.في.إم أويل أسوشيتس للسمسرة في لندن "التحدي الذي تواجهه أوبك أكبر مما توقعه أي أحد قبل أسابيع قليلة".

وأظهرت بيانات أميركية هذا الأسبوع زيادة مفاجئة في مخزونات النفط الخام التجارية قدرها 3.3 مليون برميل لتصل إلى 513.2 مليون.

وزادت مخزونات المنتجات المكررة أيضا رغم بداية موسم الصيف الذي يرتفع فيه الاستهلاك إلى الذروة.

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com