السير فوق مياه شاطئ “فتاة الرمال” في “موغلا” التركية حقيقة تفوق الخيالتم النشر: 03/08/2017 - الساعة: 14:40 بتوقيت اسطنبول

نيو ترك بوست الإخبارية نيو ترك بوست الإخبارية نيو ترك بوست الإخبارية
تصغير الخط تكبير الخط
تركيا- نيو ترك بوست

يتمتع شاطئ “قزقومو” في مدينة مرمريس التابعة لولاية موغلا غربي تركيا بميزة خاصة لا تحظى بها الشواطئ الأخرى في العالم مما جعله قبلة لآلاف السياح يومياً

يعرف شاطئ “قزمومو”، بالعربية  بـ“فتاة الرمال” ويقع  بين تلال مغطاة بأشجار الصنوبر في قرية “أورخانية” التي تبعد عن مرمريس 30 كم فقط.

وأجمل ما يميز هذا الشاطئ أنه يمكن السير في مياهه على الأقدام وقطع مسافة تبلغ 600 مترا بين ضفتي الشاطئ.

ويرجع ذلك لخاصية شاطئ “قزقومو” أن منسوب مياه البحر فيه منخفض جدا، ويصل عمقه حتى الركبتين لشخص متوسط القامة.

من جهته قال “جم دينج” مختار قرية أورخانية، إنهم أسسوا جمعية من أجل التعريف بمنطقتهم وحمايتها

وأشار خلال حديثه إلى أن 3 آلاف سائح أجنبي يزورون ساحلهم يومياً خلال موسم الصيف.

ولفت “جم دينج” أنه هناك آلاف السياح المحليين والأجانب ، يزورون شاطئ “قزقومو” من أجل خوض غمار “المشي فوق سطح مياه البحر”.

وأوضح أن السياح من جميع البلدان يفضلون زيارة المنطقة وخاصة من منطقة الشرق الأوسط.

علاوة على ذلك أشار إلى دور  شركات إنتاج أعمال تلفزيونية وسينمائية، التي زادت من شهرة شاطئ “قزقومو” في السنوات الأخيرة.

أهم الأخبار
أحدث المقالات
  • 21/09/2017 - 10:12

    ظنّوا بأنّ الحلم الأوروبي سينقلهم إلى حياةٍ أفضل رغداً ممّا هم فيه في قطاعهم المُحَاصر ، و إذ به يعود أدراجَ الرياح بهم حيث نقطة اللاعودة ، لتتقلّص أحلامهم رويداً رويداً ، و يصلون إلى ما يشبه فكّي كماشة ، إمّا العودة المشوبة بالحذر و المخاطر و المصير المجهول ،
اخترنا لكم
البحث السريع
البحث السريع