البحر الميت يحتضن الاجتماع السداسي العربي وهذه أبرز ملفاته

البحر الميت يحتضن الاجتماع السداسي العربي وهذه أبرز ملفاته

من المرتقب أن تشهد الأردن غداً الخميس الموافق 31-1-2019 م الاجتماع العربي السداسي في منطقة البحر الميت، بمشاركة كل من الأردن والبحرين والسعودية والإمارات والكويت ومصر.

ورجح الخبراء أن الاجتماع سيتناول الملف السوري وتداعيات قضية خاشقجي،  في أبرز عناوين أجندته.

جاء ذلك بحسب تغريدة لـ نبيل الحمر، مستشار ملك البحرين حمد بن عيسى عن الاجتماع السداسي العربي

على الصعيد ذاته لم تعلق الدول المشاركة حول ما أورده "بن عيسى" بخصوص الاجتماع الذي يأتي في وقت تكثر فيه أزمات المنطقة العربية.

بدورها صرحت المتحدثة باسم الحكومة الأردنية جمانة غنيمات للأناضول قائلة :" إن الاجتماع "فقط لقاء تشاوري؛ لبحث العلاقات والقضايا الإقليمية بما يخدم المصالح العربية".

ومن أبرز الملفات التي سيتناولها الاجتماع إعادة منح نظام الأسد مقعد سوريا في جامعة الدول العربية بحسب محلل سياسي

ويأتي هذا الاجتماع في الوقت الذي يقترب فيه انعقاد القمة العربية المرتقبة في تونس، مارس/ آذار المقبل.

ومنذ عام 2011 أعلنت الجامعة العربية تجميد مقعد سوريا في المنظمة وذلك بسبب استخدام نظام بشار الأسد، الخيار الأمني لقمع احتجاجات شعبية مناهضة له.

على الصعيد ذاته كشف محلل آخر رفض الإفصاح عن اسمه أن يكون ملف الأزمة الخليجية ومحاولة الخروج منه، موضع نقاش الوزراء المشاركين، بعد "الفشل في إخضاع الدوحة.

في حين يرى آخر أن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول مطلع أكتوبر/ تشرين أول 2018، وصورة الرياض عقب تلك الحادثة، الملف الأبرز على طاولة النقاش العربي.

من جانب آخر قلل لمحلل والخبير السياسي عامر السبايلة، من أهمية الاجتماع المرتقب وأهدافه، مشيرا إلى أنه لا يحمل أي قيمة.

وبحسب الخبير السياسي صنف الاجتماع على أنه شكلي ليس إلا وهو رسالة للبعض أن هناك تحرك على أرض الواقع.


اقرأ المزيد| اجتماع عربي في البحر الميت لبحث أزمات المنطقة 


 

لتصلك الاخبار أولاً بأول انضم الى قناتنا على التيلغرام عن طريق الضغط على الرابط التالي:

http://bit.ly/2ReT4xY

شاركنا رأيك

 
 
FreeCurrencyRates.com